الصفحة الرئيسية ثقافة وفنون فن تشكيلي الشارقة: “اكسبوجر 2023” يجمع 74 مصوراً عالمياً

الشارقة: “اكسبوجر 2023” يجمع 74 مصوراً عالمياً

8 القراءة الثانية
0
0
3
اكسبوجر 2023

الشارقة – نيوز 24

يستعد المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة لإطلاق النسخة السابعة من المهرجان الدولي للتصوير “اكسبوجر” التي تستضيف 74 فناناً ومغامراً ومبدعاً من أبرز المصورين بالعالم، خلال الفترة من 9 إلى 15 فبراير المقبل في “مركز إكسبو الشارقة”، يروون حكاياتهم وتجاربهم من خلال 1794 صورة في 68 معرضاً فردياً وجماعياً، و41 جلسة حوارية، و63 ورشة عمل وجلسة نقاش جماعية، بالإضافة إلى النسخة الثانية من القمة البيئية، وسوق الصور، والمعارض التجارية، وحفل جوائز المهرجان.

ويستكمل المهرجان مسيرته كأحد أكبر الفعاليات المتخصصة بفن التصوير الفوتوغرافي في العالم، بعد أن شهدت دورته بالعام الماضي نمواً بنسبة 125%، مما جعله وجهة للمحترفين والهواة، ومنصة تلبي احتياجات وتطلعات العاملين في الصناعات الإبداعية، وتوفر لهم فرصة التعلم وتبادل الخبرات.

ويهدف المهرجان إلى ترسيخ مكانته بين أبرز الوجهات المتكاملة التي يقصدها الجمهور من كافة شرائح المجتمع من عشاق التصوير، سواء المحترفين أو الهواة ممن يستخدمون التصوير لتوثيق ذكرياتهم وحياتهم اليومية ولتسليط الضوء على القضايا المهمة، وذلك مع تنامي دور التصوير في مختلف التخصصات الاقتصادية والعلمية والفنية، خاصة للمختصين في فنون الإخراج السينمائي وللعاملين بالوسط الفني والإعلامي.

7 أيام من المهرجان الدولي للتصوير “اكسبوجر”

ويشهد المهرجان منذ دوراته السابقة حضور ومشاركة عدد من كبار المصورين وخبراء صناعة التصوير وقادة الفكر الذين يشاركون تجاربهم وخبراتهم مع الجمهور، حيث تناول برنامجه مختلف مجالات وفئات التصوير، ومنها التجاري، والمعماري، والفنون والأزياء، والرياضة، والفضاء، والتصوير الجوي (الدرون)، والثقافة والسرد القصصي البصري، وتصوير الرحلات، والمناظر الطبيعية، والتصوير الصحافي، والبورتريه، والأفلام القصيرة والصورة المتحركة، بالإضافة إلى صور الحياة اليومية “تصوير الشارع”، مقدماً للزوار من كافة الفئات العمرية والتخصصات فرصة لاكتساب خبرات واسعة والتعرف على عوالم جديدة.

“اكسبوجر”.. أكثر من مجرد معرض

وقال سعادة طارق سعيد علاي، مدير عام المكتب الإعلامي لحكومة الشارقة: “لدينا في اكسبوجر إيماناً راسخاً بقوة التصوير وأثره على حياة الناس في جميع أنحاء العالم، ونحن نسعى في هذه الفعالية التي تجمع أبرز المتخصصين إلى تسليط الضوء على قوة فن التصوير الفوتوغرافي ودوره في تعزيز التواصل وتوسيع الآفاق، حيث رسخ المهرجان مكانته مكتسباً سمعة مشرفة كمنصة عالمية متكاملة لفن التصوير الفوتوغرافي والمشاركين فيه الذين يعرضون تجاربهم ويتركون انطباعاً ملهماً، ولهذا لم يعد اكسبوجر مجرد معرض للصور، وإنما مهرجاناً تعليمياً ملهماً وحدثاً فنياً يحتفي بالإبداع والمبدعين والسرد القصصي البصري لتجارب من جميع أنحاء العالم”.

وأضاف علاي: “نولي في اكسبوجر أهمية قصوى للإبداع والقصص الفريدة التي يرويها المصورون، ونسعى لتوفير منصة للحضور لكي يتعلموا ويستمدوا مصادر الإلهام من السرد القصصي البصري لمشاهير المصورين، ونحن فخورون بتنظيم هذا المهرجان الذي يتماشى مع رؤية الشارقة نحو النمو والازدهار، حيث يتمثل هدفنا بدعم تنمية وتطوير المواهب في المنطقة وتوفير منصة للتعلم والتواصل والإبداع، ونتطلع لانضمام الجميع إلينا في المهرجان لاستكشاف قدرة التصوير على إحداث التغيير الإيجابي المنشود”.

التعرف على العالم وشعوبه من خلال معارض آسرة

ولكل محبي القصص والحكايات، يتيح المهرجان لحضوره فرصة التفاعل مع جماليات السرد القصصي لأكثر من من 1794 عمل فني التقطتها عدسات المصورين والمبدعين، حيث تنظم دورة العام الجاري من المهرجان 68 معرضاً فردياً وجماعياً تستعرض عدة موضوعات بأساليب وتقنيات متنوعة، لتلبية تطلعات الزوار وتعريفهم على جوانب من حياة الشعوب حول العالم، وتقديم فرصة للتواصل مع الفنانين العالميين وتبادل الأفكار والرؤى معهم للوصول إلى مصادر إلهام جديدة.

حوارات ملهمة وجلسات تعليمية

وينظم “اكسبوجر” برنامجاً متكاملاً يتضمن 41 جلسة ملهمة تقدمها مجموعة من أفضل المصورين، والمخرجين، وصناع السينما، والمتخصصين في صناعة التصوير على مستوى العالم، موفراً للزوار والطلاب والهواة والمحترفين فرصة اكتساب المعارف والرؤى والخبرات من قادة الفكر والمبدعين والمؤثرين من جميع أنحاء العالم، الذين رسخوا أسماءهم في تاريخ عالم التصوير من خلال أعمالهم، حيث تغطي تلك الجلسات عدداً من المواضيع والمجالات التي تثري رؤى المصورين والمهتمين بالسرد القصصي البصري في تجربة تعليمية فريدة.

ورش عمل على يد أفضل المصورين

ولا يقتصر دور المهرجان الدولي للتصوير “اكسبوجر” على عرض الصور الفنية فحسب، وإنما يوفر منصة تعليمية تساعد على النمو والتقدم، من خلال مجموعة من ورش العمل التي تناسب كافة المستويات، ابتداءً بمستوى المبتدئين وحتى المحترفين، بهدف مساعدة المشاركين والهواة الراغبين في اتباع شغفهم على التعلم من أفضل الخبراء وتنمية مهاراتهم، حيث يمكن للمشاركين تعزيز كفاءتهم وقدراتهم في عالم التصوير وتحسين قدراتهم في مختلف جوانب فن التصوير من خلال التدريب والتوجيه العملي.

التعلم من ألمع  المتخصصين والانتقال بشغف التصوير إلى مستوى أعلى

ويمنح “اكسبوجر” 50 فرصة للتسجيل في جلسات تقييم للمصورين الصاعدين، والمخرجين، وصناع المحتوى، حيث يقيم 9 خبراء متخصصين أعمال المشاركين المسجلين مع فرصة الحصول على نقد متخصص لتطوير أعمالهم، بالإضافة إلى الإرشاد والتوجيه اللازم لهم، كما يقدم المهرجان 12 جلسة نقاشية جماعية للتعمق في مجالات وتقنيات معينة، توسع من مدارك الحضور وتعزيز معارفهم بما حولهم.

القمة البيئية تحت شعار “التغير المناخي”

ويواصل “اكسبوجر” نشر الوعي المجتمعي والمؤسسي حول قضايا المحافظة على البيئة وحمايتها من خلال الدورة الثانية من “القمة البيئية”، التي انطلقت للمرة الأولى العام الماضي، وجذبت اهتمام الجمهور العام المناصر لحماية البيئة، ليكون بذلك مصدراً لإلهام صناع الأفلام الوثائقية للعمل على مشاريعهم المقبلة، حيث تجمع القمة، مختلف الناشطين في مجال حماية البيئة والمستكشفين والمصورين وصناع التغيير من جميع أنحاء العالم في جلسات نقاشية تتناول الحلول المستدامة والممارسات اليومية اللازمة لحماية البيئة والحفاظ عليها.

ويناقش المصورون والخبراء دور فن التصوير في المحافظة على العالم الطبيعي وحمايته، والملاحظات التي سجلها العلماء لتوثيق أثر الممارسات البشرية على الطبيعة، حيث تتناول القمة البيئية هذا العام قضية التغير المناخي، راصدةً آثاره الخطيرة مع توثيق جزء كبير مما حدث للمناخ على مدار سنين طويلة من خلال التصوير الفوتوغرافي، الذي يواصل دوره كأداة مهمة لرصد أثر الحضارة البشرية على كوكب الأرض.

معرض الصور: اقتنِ قطعة فنية من اكسبوجر

ولهواة جمع المقتنيات الفنية، ومصممي الديكور وعشاق الفن عامة، يعرض “اكسبوجر” عدداً محدوداً من الصور الفوتوغرافية المطبوعة للبيع، مع فرصة الحصول على توقيعات تذكارية من المصورين على صورهم الفوتوغرافية المطبوعة والمنشورة، بجانب توفير خدمة الطباعة والتأطير، ما يشكل إضافة نوعية لجامعي الأعمال الفنية، لطباعة مجموعة من الصور المميزة بشكل فوري.

المعرض التجاري: أحدث التقنيات

وينظم “اكسبوجر” معرضه المعروف الذي يستضيف أبرز العلامات التجارية المتخصصة في مجال معدات التصوير، لتعريف زوار المهرجان على أحدث التقنيات التي وصلت إليها كبرى شركات التصنيع وتجارة التجزئة، كما يوفر المعرض أيضاً فرصة فريدة للحاضرين لشراء مجموعة متميزة من الكاميرات ومعدات الإضاءة والبرامج المتخصصة بأسعار تنافسية، ولبناء شبكة من التواصل مع الخبراء في هذا المجال، سواء كانوا يبحثون عن معدات شخصية جديدة، أم كانوا من مديري التصوير والمتخصصين في معدات التصوير وبائعي تجزئة، الذين يتطلعون إلى توسيع قاعدة عملائهم، ما يمكنهم من الحصول على معلومات متعمقة حول ما يمكن تطويره.

17,330 مشاركة من 180 دولة في جوائز “اكسبوجر”

ويعد توزيع “جوائز اكسبوجر العالمية للتصوير” من أبرز الفعاليات المنتظرة، حيث تُمنح هذه الجوائز  في مجالي التصوير الفوتوغرافي والأفلام، خاصة مع استقبال المهرجان لأكثر من 17,000 مشاركة ضمن ثماني فئات، منها جائزة اكسبوجر العالمية للتميز في التصوير، التي تُقدم لأفضل مصور في الحدث، فيما يكرم المهرجان كذلك الصحفيين الذي يخاطرون بحياتهم لتغطية مواضيع مهمة في جميع أنحاء العالم بجائزة خاصة هي جائزة “المصور الصحفي المستقل”، ما يتيح الفرصة أمام الحضور للتعرف على رواد المستقبل في التصوير الفوتوغرافي والسينما والصحافة.

تعليقات فايسبوك
Load More Related Articles
Load More In فن تشكيلي

Check Also

ملتقى الحبيب بوعبانة للفنون التشكيلية من 3 إلى 5 فيفري 2023 بدار الثقافة بالمكنين

تحت إشراف المندوبية الجهوية للشؤون الثقافية بالمنستير تنظم دار الثقافة بالمكنين الدورة الع…